Accessibility links

logo-print

خامنئي يدعو "ضمنيا" إلى إعادة انتخاب أحمدي نجاد رئيسا لإيران


دعا المرشد الروحي للجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي اليوم الثلاثاء الإيرانيين "ضمنيا" إلى إعادة انتخاب الرئيس الحالي محمود أحمدي نجاد لولاية جديدة في الانتخابات التي ستجرى في الـ12 من الشهر المقبل.

وقال خامنئي في كلمة في ساننداج بولاية كوردستان الغربية "يجب أن ننتخب من يحظون بدعم شعبي ومن يعيشون حياة بسيطة ومتواضعة... ومن يشعرون بآلام الشعب"، في إشارة واضحة إلى أحمدي نجاد المعروف بأسلوب حياته المتواضع.

وأضاف خامنئي: "أنا لا أحدد موقفا من الأسماء (المترشحة) لكني أقدم مقاييسا. يفضل اختيار شخص يفهم مشاكل الناس وقادم من الشعب ولا يسعى لأن يكون من الارستقراطية."

ومن خلال هذا التوصيف أشار المرشد الأعلى وصاحب الكلمة الفصل في القضايا الكبرى في إيران، بوضوح إلى المرشح الذي يفضله.

وكان خامنئي قد كرر في السنوات الأخيرة مرارا بأنه سيدعم أي رئيس منتخب غير أن محمود أحمدي نجاد يعد الأقرب لمبادئ الثورة الإيرانية من الرؤساء الذين سبقوه.

ورغم أن الفترة الرئاسية في إيران محددة بأربع سنوات إلا أن المرشد الأعلى للثورة الإسلامية دعا حكومة أحمدي نجاد العام الماضي لوضع خطط للسنوات الخمس المقبلة.

ويحب على أحمدي نجاد أن يقدم نفسه على أنه "رجل الشعب" ومجرد "خادم للناس". وفي كافة زياراته يحرص على زيارة الأحياء الأشد فقرا للقاء "المعدمين."

يذكر أن أحمدي نجاد كان قد اتهم اثنين من أسلافه هما الإصلاحي محمد خاتمي والمحافظ أكبر هاشمي رفسنجاني بأنهما ابتعدا عن قيم الثورة خصوصا من خلال تناسي الشعب إرضاء للأغنياء.
XS
SM
MD
LG