Accessibility links

logo-print

السلطات الإماراتية تحتجز الشيخ عيسى بن زايد للتحقيق معه في قضية تعذيب تاجر أفغاني


احتجزت السلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ عيسى بن زايد آل نهيان، الأخ غير الشقيق لرئيس الإمارات، على ذمة التحقيق عقب ظهور شريط مصور يظهر فيه الأخير وهو يعذب تاجرا أفغانيا، وفقا لما أعلنه القضاء الإماراتي الاثنين.

وذكرت وكالة أنباء رويترز أن مكتب الادعاء الإماراتي بدأ رسميا تحقيقا جنائيا في أحداث وردت في التسجيل المصور واحتجزت المذكور، إلى حين تمكن الشرطة من الوصول إلى نتائج التحقيق.

وأشارت الوكالة إلى أن هذا الإجراء هو الأول من نوعه الذي يعلن فيه عن تحقيق مع أحد أفراد الأسرة الحاكمة في أبو ظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأضافت الوكالة نقلا عن بيان صادر عن القضاء أن هذه الخطوة تضمن تطبيق جميع الالتزامات الخاصة بحقوق الإنسان والقوانين الوطنية بصورة متساوية على الجميع.

ويظهر التسجيل المصور الذي بثته شبكة ABC الأميركية الشهر الماضي رجلا أفغانيا يعذب بعصا كهربائية خاصة بالماشية ويضرب بالسياط وبقطعة خشبية تحتوي على مسامير في موقع صحراوي عام 2004.

وقام أحد الرجال الذي تقول الشبكة الأميركية إنه الشيخ عيسى بصب الملح على جروح الرجل. وشارك في العملية رجل يرتدي زي الشرطة.

ولم يعلق الشيخ عيسى على الاتهامات ولكن مكتب حقوق الإنسان التابع للقضاء التقى بالضحية وبالذين مارسوا التعذيب ومن حضروه أو شاهدوه أو شاركوا فيه بطريقة أو بأخرى. ولم تتضح أسباب عملية التعذيب، إلا أن الشبكة قالت إنها تعود لخلاف مالي.
XS
SM
MD
LG