Accessibility links

صابري تعرب عن ارتياحها والشارع الإيراني يختلف حول قرار الإفراج عنها


أعربت روكسانا صابري الصحافية الأميركية الإيرانية الأصل عن ارتياحها البالغ بعد يوم من الإفراج عنها من السجن في إيران، كما وجهت الشكر للجهات التي دعمتها منذ اعتقالها.

وقد تباينت آراء الشارع الإيراني إزاء قضية الصحافية ومدى تأثيرها على عدد من القضايا الداخلية والخارجية. وقال أحد سكان العاصمة:
"كان الحكم مناسبا وخطوة جيدة على صعيد السياسة الخارجية لإيران وعلى المستوى الداخلي أيضا. لقد أدى ذلك إلى تحسين الرأي العام إزاء النظام القضائي. وسيساعد ذلك على تأكيد نزاهة قضائنا، كما يوضح أننا نفكر في إصلاح نظام القضاء."

إلا أن مواطنا آخر أعرب عن دهشته إزاء الحكم وتسائل حول تأثير الضغوط الدولية قائلا: "ألا يمكن وصف الحكم بأنه الضوء الأخضر للولايات المتحدة؟ لقد اختلط الأمر بالنسبة للرأي العام. فما هو رد الحكومة على قضية صابري؟ إذا كانت جاسوسة بالفعل وتوفر الدليل على ذلك فكان ينبغي معاقبتها. لا يمكن الرضوخ للضغوط الدولية."

هذا وقال محامي صابري إنه كان بحوزة موكلته حين اعتلقتها السلطات وثائق سرية حول الحرب في العراق، مضيفا أنها احتفظت بنسخة من الوثيقة حصلت عليها من أحد مجالس النظام الذي كانت تعمل فيه كمترجمة.
XS
SM
MD
LG