Accessibility links

انحسار مساحة الأراضي الزراعية في ميسان بسبب الملوحة


تواجه زراعة ميسان جملة من التحديات تقف في مقدمتها مشكلة الملوحة التي أدت إلى تقلص المساحات المزروعة في المحافظة.

وأوضح مدير زراعة ميسان ناصر مناتي أن هناك مساحات شاسعة من الأراضي في المحافظة وصلت إلى حالة التصحر بسبب انتشار الملوحة وانعدام المبازل، مضيفا في حديث مع مراسل "راديو سوا" قوله إن "مشكلة عدم تنظيم الري والرمال التي تغزو الجانب الشرقي من المحافظة سببت انحسارا في المساحات المزروعة".

وطالب مناتي بالتعجيل في تنفيذ المشاريع الاستصلاحية للأراضي، لافتا إلى أن هناك العديد من المشاريع التي ينتظر تنفيذها لمواجهة المشكلة، "ومنها مشروع كوت- بتيرة، ومشروع ري العمارة لاستصلاح الأراضي وهناك مشروع تقوم به الهيئة العامة لمكافحة التصحر بتثبيت الكثبان الرملية".

وأشار مناتي إلى أن مديرية الزراعة في المحافظة اتخذت بعض الخطوات لمعالجة شحة المياه وتنظيم الري وفق الأساليب الحديثة، وشرعت بـ"بتوزيع مضخات على الفلاحين وعدم الاعتماد على الري بواسطة السيح والتوسع بتقنيات الري بالتنقيط والري بالرش وتوزيعه على الفلاحين من اجل تقليل كميات المياه المستخدمة".

وناشدت مديرية زراعة ميسان جميع المزارعين في المحافظة الاهتمام بالزراعة العمودية واستخدام التقنيات الحديثة لمواجهة شحة المياه.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في ميسان سيف موسى:
XS
SM
MD
LG