Accessibility links

الشرطة العراقية تقول إن منفذ العملية الانتحارية في كركوك يحمل الجنسية المغربية


قالت مصادر أمنية عراقية اليوم الأربعاء إن الهجوم الانتحاري الذي أودى بحياة سبعة عراقيين في مدينة كركوك شمال بغداد يوم الثلاثاء نفذ من قبل قيادي في تنظيم القاعدة يحمل الجنسية المغربية.

وأوضح نائب قائد شرطة محافظة كركوك اللواء تورهان يوسف أن منفذ العملية يدعى صفوان المغربي وأن عمره لا يتجاوز الـ 19 عاما، مشيرا إلى أن السيارة الملغومة التي كان يقودها كانت محملة بأكثر من 150 كيلوغراما من المتفجرات.

وقال يوسف إن السلطات تعرفت على هوية الانتحاري بعد عرض صورته على معتقل ينتمي إلى تنظيم القاعدة من جنسية سورية ألقي القبض عليه بعد محاولة فاشلة لتفجير نفسه قبل عشرة أيام.

ولقي سبعة أشخاص بينهم ستة من عناصر الشرطة مصرعهم وأصيب 14 آخرون في التفجير الذي استهدف دورية لشرطة الطوارئ على طريق بغداد.

مقتل قيادي من قوات الصحوة

من جهة أخرى، أعلنت مصادر في الشرطة العراقية اليوم الأربعاء مقتل قيادي في مجالس الصحوة التي تحارب تنظيم القاعدة والجماعات المتشددة، مع نجله بانفجار عبوة لاصقة في منطقة أبو غريب، غرب بغداد.

وأوضح المقدم هاتف محمد من شرطة ناحية أبي غريب أن الشيخ أبو أحمد الزوبعي أحد قادة صحوة أبو غريب قتل بانفجار عبوة لاصقة بسيارته إثناء مروره في أحد الأسواق الشعبية في منطقة النصر والسلام.

ويقع قضاء أبو غريب غرب مدينة بغداد، وكان أحد معاقل تنظيم القاعدة والجماعات المسلحة، قبل تشكيل مجالس الصحوة.
XS
SM
MD
LG