Accessibility links

logo-print

أنشيلوتي يوقع عقدا مبدئيا مع تشيلسي ويسعى لاصطحاب بيرلو وكاكا معه


أفادت تقارير صحافية بريطانية اليوم الأربعاء بأن مدرب ميلان الإيطالي كارلو أنشيلوتي وقع عقدا مبدئيا مع نادي تشيلسي الإنكليزي لمدة ثلاثة أعوام وأنه يسعى إلى ضم لاعبيه الحاليين أندريا بيرلو وكاكا إلى صفوف الفريق اللندني الموسم المقبل.

وقالت صحيفة دايلي تلغراف إن نادي تشيلسي يسعى كذلك لضم لاعبين آخرين إلى صفوفه في الموسم المقبل هما مهاجمي أرسنال التوغولي إيمانويل أديبايور ومانشستر يونايتد الأرجنتيني كارلوس تيفيز.

ومن ناحيتها شككت صحيفة غارديان في أن يكون الاتفاق مع أنشيلوتي نهائيا مشيرة إلى أن المدرب الإيطالي لا يريد إنهاء مسيرته الممتدة مع ميلان منذ ثماني سنوات بنهاية الموسم الحالي وذلك على ما يبدو بسبب نجاحه في ضمان تأهل الفريق للمشاركة في مسابقة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

ويتناقض ذلك مع تقارير سابقة أكدت توصل نادي تشيلسي بالفعل إلى اتفاق مع أنشيلوتي يقضي بأن يتسلم المدرب الإيطالي المخضرم تدريب الفريق مع نهاية الموسم الحالي عندما يعود المدرب المؤقت الهولندي غوس هيدينك لتدريب المنتخب الروسي.

وقالت الصحيفة إن تشيلسي يبحث أيضا في عدة خيارات في حال لم ينجح في الحصول على خدمات أنشيلوتي مشيرة إلى أن قائمة الترشيحات تشمل الهولنديين فرانك رايكارد مدرب برشلونة السابق وديك أدفوكات مدرب زينيت سانت بطرسبورغ الروسي والايطالي روبرتو مانشيني مدرب انتر ميلان السابق.

وكان أنشيلوتي الذي يمتد عقده مع ميلان حتى العام القادم قد تسلم تدريب الفريق الإيطالي خلال موسم 2001-2002 وقاده منذ حينها إلى لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا في مناسبتين عام 2003 على حساب فريقه السابق يوفنتوس، وعام 2007 على حساب ليفربول الانكليزي فضلا عن الفوز بلقب كأس السوبر الأوروبية عام 2003 وبطولة الدوري المحلي عام 2004 والكأس المحلية عام 2003.

وسبق لأنشيلوتي اللعب لنادي ميلان بين عامي 1987 و1992 وحقق معه لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا عامي 1989 و1990، ولقب الدوري المحلي عامي 1988 و1992، إلا أن الفريق خرج خالي الوفاض من الموسم الحالي إذ فقد الأمل في منافسة جاره انتر ميلان على لقب الدوري المحلي، وودع مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي التي شارك فيها هذا الموسم بسبب فشله الموسم الماضي في احتلال احد المراكز الأربعة الأولى في الدوري الإيطالي المؤهلة لمسابقة دوري أبطال أوروبا، كما خرج من مسابقة الكأس المحلية رغم تعزيز صفوفه بلاعبين من عيار البرازيلي رونالدينيو والانكليزي ديفيد بيكهام.

XS
SM
MD
LG