Accessibility links

مصادر أمنية مصرية تقول إنها عثرت على مخبأ للأسلحة في منطقة الصابحة وسط سيناء


قالت مصادر أمنية مصرية إن الشرطة في سيناء عثرت يوم الأربعاء على مخبأ أسلحة تعود إلى الحروب المصرية الإسرائيلية لكنها لم تلق تقبض على أي متورطين بتجميعها وتخزينها، حسبما ذكرت وكالة أنباء رويترز.

وترجح المصادر أن يكون مهربون قد جمعوا تلك الأسلحة لاستخلاص مادة "تي.ان.تي" شديدة الانفجار منها وتهريبها إلى قطاع غزة لتستعمل في صناعة أسلحة محلية في القطاع الذي هاجمته إسرائيل منذ شهور بحجة أنها تريد وقف إطلاق القذائف الصاروخية والمدفعية من القطاع على مدن وبلدات في المناطق الجنوبية من إسرائيل.

وتقول إسرائيل أن النشطاء في غزة يحصلون على أسلحة ومتفجرات تهرب من الأراضي المصرية عبر أنفاق سرية تحت خط الحدود بين غزة والأراضي المصرية.

وتقول مصر إنها لا تدخر وسعا في مكافحة تهريب السلاح والذخيرة لقطاع غزة.

وقال مصدر إن المخبأ الذي عُثر عليه في منطقة الصابحة في وسط سيناء يضم 2050 كبسولة تفجير و266 قذيفة صاروخية و43 لغما أرضيا مضادا للأفراد 51 قذيفة مدفعية و21 قنبلة يدوية وطلقات نارية.

وأضاف أن معلومات كانت قد وردت إلى الشرطة في وقت سابق عن قيام مهربين بتجميع وتخزين تلك الأسلحة.

والصابحة قريبة من الحدود المصرية الإسرائيلية وتبعد حوالي 150 كيلومترا عن الحدود مع قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG