Accessibility links

إسرائيل تؤكد للإدارة الأميركية أنها لن تفاجئها بهجوم عسكري ضد إيران


كشفت وسائل إعلام إسرائيلية الخميس أن الولايات المتحدة بعثت برسالة إلى إسرائيل مؤخرا لمطالبتها بعدم شن أي هجوم عسكري مفاجئ ضد إيران التي يتهمها الغرب بالسعي لتطوير برنامج نووي عسكري.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن ليون بانيتا مدير وكالة الاستخبارات المركزية "CIA" أجرى محادثات سرية في إسرائيل قبل أسبوعين مع رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ووزير الدفاع أيهود باراك ومسؤولين كبار آخرين، تركزت على البرنامج النووي الإيراني.

تطمينات إسرائيلية

وأشارت الإذاعة إلى أن القادة الإسرائيليين طمأنوا المبعوث الأميركي بأن إسرائيل لا تعتزم مفاجأة الولايات المتحدة في ما يتعلق بإيران.

وكانت صحيفة هآرتس قد ذكرت في عددها الصادر الخميس أن أوباما بعث إلى إسرائيل مسؤولا أميركيا كبيرا دون أن تكشف عن هويته، لمطالبتها بعدم اتخاذ أي خطوات أحادية مفاجئة ضد إيران.

قلق أميركي

وقالت الصحيفة إن الرسالة الأميركية أظهرت قلق الولايات المتحدة من إمكانية أن تفقد إسرائيل صبرها وتتصرف بمفردها ضد إيران على نحو يفاجئ أميركا ويضعها في مواجهة حقائق قائمة على الأرض في اللحظة الأخيرة، على حد قول الصحيفة.

وأكدت أن أوباما لم يشأ أن ينتظر لحين لقائه مع نتانياهو في البيت الأبيض يوم الاثنين القادم للحديث عن هذه المسألة ربما لقلقه من المواقف التي عبر عنها رئيس الوزراء الجديد قبل انتخابه وتعهده بالحيلولة دون حصول إيران على أسلحة نووية.

الحوار الأميركي- الإيراني

وقالت هآرتس إن نتانياهو ووزير دفاعه ايهود باراك لا يعارضان الحوار الأميركي -الإيراني، إلا أنهما يعتقدان أنه ينبغي عقده في إطار هامش زمني محدد مع التأكيد لطهران على أنه في حال عدم تخليها عن برنامجها النووي فإنها سوف تواجه عقوبات قاسية فضلا عن النظر في بدائل أخرى من الممكن تبنيها ضد الجمهورية الإسلامية.

ولا يعد المطلب الأميركي لإسرائيل بعدم القيام بعمل عسكري ضد إيران الأول من نوعه، حيث أن إدارة الرئيس السابق جورج بوش كانت قد طلبت من حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أيهود أولمرت عدم مهاجمة إيران لاسيما بعد زيارة بوش الأخيرة إلى القدس قبل نحو عام.

وقالت الصحيفة إن بوش كان قد بعث بموفدين إلى إسرائيل هما رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مايك مولين ورئيس الاستخبارات الوطنية السابق مايك ماكونيل لمطالبة الحكومة الإسرائيلية بعدم شن هجوم عسكري على إيران فضلا عن التأكيد صراحة على لسان مولين أن أي هجوم إسرائيلي على إيران سوف يعرض المنطقة بأكملها للخطر.

وكانت إدارة الرئيس أوباما قد عبرت عن رغبتها في عقد حوار مباشر مع إيران حول برنامجها النووي دون شروط مسبقة كما اتخذت خطوات للتقرب إلى الشعب الإيراني حيث وجه أوباما رسالة خاصة إلى الإيرانيين في عيد النوروز أشاد فيها بالحضارة الإيرانية ودعا إلى فتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين.
XS
SM
MD
LG