Accessibility links

logo-print

إيران ترسل سفينتين حربيتين إلى خليج عدن لحماية ناقلات نفطها من القراصنة


قالت الاذاعة الايرانية الخميس إن طهران أرسلت سفينتين حربيتين إلى خليج عدن لحماية ناقلات النفط الايرانية والسفن الأخرى التابعة لخامس أكبر دولة مصدرة للنفط الخام في العالم في مواجهة الهجمات التي يشنها قراصنة قبالة السواحل الصومالية، طبقا لما ذكرته وكالة أنباء رويترز.

هذا وقد استمرت هجمات القراصنة التي حصلوا من خلالها على فدى بملايين الدولارات دون انقطاع تقريبا على الرغم من وجود أسطول من السفن الحربية الأجنبية تقوم بدوريات في المحيط الهندي وخليج عدن من أجل توفير الحماية للسفن التجارية.

وكان القراصنة قد أفرجوا في يناير/ كانون الثاني عن سفينة شحن استأجرتها ايران وكانت تحمل 36 ألف طن من القمح من ألمانيا إلى إيران واختطفت في نوفمبر/ تشرين الثاني. وفي مارس اذار قال مسؤول ملاحي اقليمي إن قرويين صوماليين احتجزوا سفينة ايرانية أخرى.

وقالت الاذاعة الايرانية إن مهمة هاتين السفينتين الحربيتين هي حماية السفن التجارية وناقلات النفط الايرانية ضد هجمات القراصنة.

ويشير محللون إلى أن السبيل الوحيد لوقف نشاط القراصنة في البحر هو حل الأزمة السياسية للصومال على البر حيث يحقق القراصنة مكاسب من انعدام القانون في ظل قتال بين متمردين يقودهم إسلاميون من جانب والقوات الحكومية وقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الافريقي من جانب آخر.
XS
SM
MD
LG