Accessibility links

نصر الله يقول إن يوم 7 مايو العام الماضي هو يوم مجيد من أيام المقاومة


قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله اليوم الجمعة إن الـ 7 من مايو/أيار عام 2008، الذي سيطر على أثره مسلحو حزب الله وحلفاء له على بيروت عسكريا، هو يوم مجيد من ايام المقاومة، على حد تعبيره.

وقال نصر الله في كلمة ألقاها عبر شاشة عملاقة في احتفال تخرج جامعي لطلاب الحزب إنه يعلن أن 7 مايو/أيار يوم مجيد من أيام المقاومة في لبنان معتبرا أن الاستقرار النسبي الذي شهدته البلاد خلال عام هو من بركات 7 مايو/أيار، كما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

واضاف أنه في النتيجة فإن 7 مايو/أيار هو الذي وضع لبنان على طريق الحل وأخرجه من أزمته وفرض العودة إلى طاولة الحوار وانتخاب رئيس توافقي وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

مما يذكر أن أزمة سياسية حادة بين الأكثرية النيابية والأقلية النيابية وعلى رأسها حزب الله تطورت العام الماضي إلى اشتباكات عنيفة بدأت في السابع من مايو/أيار في بيروت واستمرت أياما عدة وتوسعت إلى مناطق أخرى في الشمال والجبل وتسببت بمقتل أكثر من 65 شخصا.

وقد انتهت الأزمة نتيجة تدخل عربي وعقد اجتماع ضم كل الأطراف اللبنانية في قطر خرج بما بات يعرف باتفاق الدوحة الذي نص على انتخاب رئيس للجمهورية بعد شغور المنصب لسبعة أشهر وتشكيل حكومة وحدة وطنية تضم الأكثرية والأقلية وعدم استخدام السلاح في الداخل.
XS
SM
MD
LG