Accessibility links

دعوة لتوفير فرص عمل للنساء وتشريع قانون لمواجهة العنف الأسري


دعا البيان الختامي لمؤتمر مواجهة العنف ضد المرأة في دهوك إلى مراجعة قانون الأحوال الشخصية وخاصة المادة 389 و482، وتفعيل دور الجامعات لزيادة نشر الوعي للحد من العنف والتعجيل في إصدار قانون لمواجهة العنف الأسري.

وقال جمال بندي مسؤول العلاقات والإعلام في مديرية العنف ضد المرأة في حديث لمراسل "راديو سوا" إن المؤتمر دعا أيضا إلى محاربة التقاليد والعادات المساعدة لزيادة العنف، وفتح مراكز متخصصة بمعالجة الأمراض النفسية، بالإضافة إلى وضع ميزانية خاصة لمشاريع صغيرة للمرأة، على حد قوله.

وقدم في المؤتمر الذي عقد الأربعاء 12 دراسة من قبل باحثين أكاديميين ونشطاء في مجال حقوق المرأة ومنظمات المجتمع المدني، وبمشاركة أكثر من 80 شخصية أكاديمية من محافظات العراق.

يذكر أن المؤتمر نظم من قبل مديرية متابعة العنف ضد المرأة في محافظة دهوك بالتنسيق مع الشبكة القانونية لنساء كردستان.

مراسل "راديو سوا" في دهوك خوشناف جميل ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG