Accessibility links

logo-print

بانيتا ينفي بشدة قيام وكالة الاستخبارات المركزية بخداع الكونغرس بشأن أساليب الاستجواب التي تعتمدها


نفى مدير الاستخبارات المركزية الأميركية (CIA) ليون بانيتا الجمعة أن تكون الوكالة قد خدعت الكونغرس الأميركي في موضوع أساليب الاستجواب التي تعتمدها، وذلك ردا على رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي.

وقال بانيتا في تصريح أدلى به أمام موظفي وكالة الاستخبارات "ليكن واضحا تماما، ليس من سياستنا أو من عاداتنا أن نخدع الكونغرس. هذا الأمر يتناقض مع قوانيننا وقيمنا".

وأكد أن موظفي الوكالة حين شرحوا لأعضاء الكونغرس الوسائل المستخدمة من جانب الاستخبارات في عمليات استجواب المشتبه بارتكابهم أعمالا إرهابية، إنما قاموا بذلك بصدق كامل.

وكانت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي قد اتهمت الخميس، الإدارة الأميركية السابقة ووكالة الاستخبارات المركزية بأنهما خدعتا الكونغرس بين العامين 2002 و2003 عبر التلميح أن الإيهام بالغرق لم يكن مستخدما وان تقنية الاستجواب هذه هي في كل الأحوال قانونية.

وكان الجمهوريون قد اتهموا بيلوسي الأسبوع الماضي بأنها كانت منذ العام 2002 على علم بتقنيات الاستجواب التي استخدمت مع الإرهابيين المفترضين وبأنها لم تعترض، حيث أن بيلوسي كانت آنذاك عضوا في لجنة الاستخبارات داخل مجلس النواب.
XS
SM
MD
LG