Accessibility links

دعوة في كركوك إلى تخصيص جزء من عائداتها النفطية لمشاريعها الإعمارية


أعرب علي مهدي نائب رئيس حزب توركمن إيلي وعضو مجلس محافظة كركوك عن القائمة التركمانية عن أمله في أن تشمل مبادرة رئيس الوزراء نوري المالكي بشأن تخصيص نصف دولار لكل برميل نفط يخرج من محافظة البصرة إلى الأسواق العالمية لدعم مشاريع إعادة إعمار المحافظة، مدينة كركوك الغنية بالنفط.

وقال مهدي في لقاء مع "راديو سوا" إن كركوك هي المحافظة الأولى التي شهدت استخراج النفط من أرضها قبل أكثر من 70 سنة، ومن حق أهلها أن يستفادوا من هذه الثروة، على حد قوله.

وتقدم مهدي بمقترح حول الاستفادة من العوائد النفطية في حال شمول المدينة بقرار تخصيص حصة لها من تلك العائدات، وهو جمع الأموال في صندوق دولي أو مركزي بإشراف الحكومة المركزية، بهدف تنمية المدينة وإعادة إعمارها بشكل يرضي جميع مكوناتها.

وكان محافظ كركوك عبدالرحمن مصطفى قد طالب في كتاب موجه للأمانة العامة لمجلس الوزارء بضرورة شمول المدينة بخطة تخصيص نصف دولار لكل برميل نفط يخرج من المدينة، للاستفادة من تلك الأموال في تطوير واقع المدينة وإقامة مشاريع استراتيجية كبيرة.

يشار إلى أن كركوك تعد من أغنى المدن العراقية وأكثرها انتاجا للنفط الخام، بعد مدينة البصرة، ويقدر الاحتياطي الموجد فيها بحوالي 13 مليار برميل. وهذا ما يجعل المدينة تضم نسبة 12 بالمائة من إجمالي الاحتياطي النفطي في العراق.

مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG