Accessibility links

logo-print

مسؤول أميركي يرفض الإفصاح عن محتوي خطة السلام الأميركية التي أشار إليها العاهل الأردني


تجنب مستشارٌ رفيع للرئيس باراك اوباما الكشف عن مضمون خطة أميركية جديدة للسلام أشار إليها العاهل الأردني عبدُ الله الثاني السبت، واكتفى بالقول إن أي خطة سلام ٍ أميركية جديدة في الشرق الأوسط ينبغي أن تتضمن عناصر َ مبادرة السلام العربية التي وضعتها السعودية عام 2002 والتي أشار إليها العاهل الأردني.

وقال ذلك المستشار الذي رفض كشف هويته إن إمكان إحياء مبادرة السلام العربية ، كان احد القضايا التي تناولها الرئيس اوباما في اجتماعه مع الملك عبد ِالله الثاني الشهر الماضي في البيت الأبيض.

وأضاف أن القرار بشأن الحل الأفضل الواجب تبنيه سوف ينجم عن المحادثات التي ستعقد الاثنين المقبل بين اوباما ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في واشنطن.

وكان العاهل الأردني قال في مقابلة صحفية السبت، إنه ينتظر إعلان خطة أميركية جديدة للسلام بين العرب وإسرائيل، لإحياء مفاوضات السلام المتعثرة منذ أشهر، معتبرا أن حل الصراع في منطقة الشرق الأوسط مصلحة إستراتيجية أميركية.

ويرجح أن يعلن اوباما خطته الجديدة للسلام في خطاب سيلقيه في مصر في الرابع من يونيو/ حزيران المقبل.
XS
SM
MD
LG