Accessibility links

logo-print

أنباء عن اقتراح مصري يتضمن الإعلان عن اتفاق مصالحة فلسطيني خلال جولة الحوار المقبلة


قالت مصادر مصرية مطلعة إن القاهرة اقترحت خلال اجتماع عقد بين الأطراف الفلسطينية المتنازعة مساء السبت تخصيص جولة الحوار المقبلة بين ممثلي حركتي فتح وحماس لتوقيع اتفاق مصالحة وطنية ينهي انقساما فلسطينيا دام عامين.

وأوضحت وكالة أنباء الشرق الأوسط نقلا عن مسؤول مصري مطلع لم تذكر اسمه أن الاقتراح المصري جاء على لسان رئيس المخابرات العامة المصرية اللواء عمر سليمان.

ويتضمن الاقتراح التوقيع والإعلان عن اتفاق ينهي حالة الانقسام الفلسطينية-الفلسطينية خلال جولة الحوار المقبلة التي من المزمع أن تعقد في القاهرة في موعد تحدده مصر خلال الأسابيع المقبلة.

وأكد المسؤول أن بلاده تسير بخطوات متأنية ومدروسة من أجل التوصل إلى اتفاق قابل للدوام والاستمرار، مشيرا إلى أن الحوار الوطني الفلسطيني دخل في مراحله النهائية، على حد تعبيره.

وكان الحوار الفلسطيني قد أنطلق في مؤتمر موسع بمشاركة 13 فصيلا في فبراير/شباط الماضي قبل أن يتحول إلى جلسات ثنائية بين فتح وحماس.

صياغة الاتفاق في الخامس من يوليو

وتعد الجولة الحالية التي بدأت السبت الجولة الخامسة للحوار الذي يفترض أن يفضي إلى اتفاق على إنهاء حالة الانقسام التي تشهدها الأراضي الفلسطينية منذ سيطرة حركة حماس بالقوة على قطاع غزة في منتصف يونيو/حزيران 2007.

من جهته، قال رئيس كتلة حركة فتح في المجلس التشريعي الفلسطيني عزام الأحمد إن مصر حددت الأسبوع الأول من يوليو/تموز المقبل موعدا لختام الحوار الوطني الفلسطيني.

وأضاف الأحمد في مقابلة مع وكالة رويترز أن سليمان اتفق مع حركتي فتح وحماس على تخصيص يومي الخامس والسادس من يوليو/تموز لصياغة الاتفاق باشتراك جميع الفصائل.
XS
SM
MD
LG