Accessibility links

logo-print

زعيم جماعة منشقة عن حركة العدل والمساواة في دارفور يسلم نفسه


أعلنت المحكمة الجنائية الدولية أن بحر إدريس أبوقردة زعيم الجماعة المنشقة عن حركة العدل والمساواة قرر تسليم نفسه. ومعروف أنه متهم بقتل 12 من أفراد قوات الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام في دارفور.

ففي عام 2007 هاجم أكثر من ألف متمرد قاعدة حسكنيتا للقوات الأفريقية شمال دارفور وأعملوا فيها التخريب بسبب قلة القوة الموجودة فيها من السنغال، ونيجيريا، ومالي وبتسوانا.

ووفقا لما ذكره لويس مورينو أوكامبو المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية فقد قتل 12 من أفراد القوة الأفريقية فضلا عن إصابة ثمانية آخرين بجراح. وقام المتمردون بعدها بنهب الأسلحة، والعتاد والمال من القاعدة.
XS
SM
MD
LG