Accessibility links

قادة باكستانيون يدينون العمليات الانتحارية ويحثون على مواصلة الهجمات في وادي سوات


أدان قادة سياسيون وعلماء دين في اجتماع عقدوه في مقر إقامة رئيس الوزراء في العاصمة الباكستانية العمليات الانتحارية والهجمات التي يشنها المسلحون في البلاد، وحثوا الحكومة على مواصلة العملية التي دخلت أسبوعها الثالث في وادي سوات للقضاء على جميع أفراد طالبان.

وانتقد المجتمعون قصف الطائرات الأميركية بدون طيار المناطق القبلية، وطالبوا الحكومة برفع القضية إلى الأمم المتحدة.

وأكد المشاركون ألا علاقة للإسلام بأعمال العنف التي يرتكبها المسلحون ضد المدنيين، وقال أحدهم: "لا يؤيد الإسلام أعمال العدوان، والاستغلال أو الإرهاب. وكل من يقوم بعملية ضد المسلمين وعلماء الدين والقادة الروحيين يخالف الإسلام وما جاء في القرآن، والسنة والقيم الإسلامية."

وأكد رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني نجاح العملية العسكرية في وادي سوات، وقال : "تتقدم العمليات ضد الإرهابيين بنجاح، وقد أدت إلى فرار من يهددون أمن البلاد والخارجين عن القانون. وتبدي الحكومة ارتياحها وثقتها في دعم الشعب عملياتها التي تهدف لاستتباب الأمن والاستقرار في البلاد."

XS
SM
MD
LG