Accessibility links

وزيرا الدفاع والداخلية يؤكدان للبرلمان جاهزية القوات الأمنية لتولي الأمن


استضاف مجلس النواب وزير الدفاع عبد القادر العبيدي ووزير الداخلية جواد البولاني، وعددا من القادة الأمنيين في الوزارتين في جلسة بدأت علنية لعدم اكتمال النصاب واستمرت بعد اكتماله بشكل سري، بسبب طبيعة المواضيع التي تمت مناقشتها.

والتقى مراسل "راديو سوا" عقب انتهاء الجلسة السرية بالنائب عن كتلة التوافق رشيد العزاوي الذي رفض الحديث عن عدد من المواضيع التي أثيرت خلال استضافة الوزيرين والقادة الأمنيين، لما وصفها بالضرورات الأمنية وسرية المواضيع.

وأفصح العزاوي في الوقت ذاته عن تأكيد الوزيرين لمجلس النواب جاهزية القوات الأمنية في الوزارتين لاستلام الملف الأمني بالكامل بعد انسحاب القوات الأميركية إلى خارج المدن في الـ 30 من شهر حزيران يونيو المقبل.

وبشأن المواضيع الأخرى التي طرحت خلال استضافة وزيري الدفاع والداخلية، قال العزاوي إن من أهمها "مراعاة حقوق الإنسان خلال المداهمات وداخل المعتقلات"، ناقلا عن الوزيرين تأكيدهما مراعاة حقوق الإنسان.

من جانبه، قال النائب عن كتلة الائتلاف علي الأديب أن وزيري الدفاع والداخلية شددا خلال الجلسة على ضرورة تشكيل هيئة المساءلة والعدالة لتنفيذ القوانين المتعلقة باجتثاث البعث، بعد أسئلة توجه بها نواب بشأن المخاوف من عودة عناصر مشمولة بقانون الاجتثاث إلى المؤسسات الأمنية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد حيدر القطبي:
XS
SM
MD
LG