Accessibility links

مهرجان الأردن الثاني ينطلق بعد شهرين


أعلن وزير الثقافة الأردني صبري أربيحات الثلاثاء عن اعتزام بلاده إقامة مهرجان الأردن الثاني لهذا العام في السابع من يوليو /تموز المقبل على مدى شهر كامل وبمشاركة دولية واسعة.

وقال أربيحات إن المهرجان يشتمل على عروض فنية ومسرحية وأمسيات شعرية ومعارض للفنون وعروض لفرق فلكلورية من قارات العالم المختلفة.

وأضاف أن أكثر من 200 فعالية ستقام خلال المهرجان 70 بالمئة منها في محافظات المملكة الــ 12.

وأوضح أربيحات أن أكثر الفعاليات قد تم تثبيتها ماعدا مشاركة الفنانين العرب إذ ما زالت الاتصالات جارية معهم.

وقال أربيحات الذي يترأس اللجنة العليا للمهرجان إنه من المتوقع مشاركة الشعراء العرب ادونيس وشربل داغر وقاسم حداد واحمد الشهاوي وميسون القاسمي وغسان زقطان والمتوكل طه ومنى وفيق ولينا طيبي واسكندر حبش وسيف الرحبي وسعدي يوسف وجيهان عمر واحمد الملا وحسن النجمي في المهرجان.

ورجح مشاركة الفنانين كاظم الساهر ومحمد منير وعمر العبداللات وديانا كرزون ومي سليم وفضل شاكر ووائل جسار في المهرجان.

وأوضح أنه سيتم خلال المهرجان كذلك إقامة معرض لفن الكاريكاتير وندوة عن الأدب الساخر وعروض لأفلام قصيرة وعروض لفرق موسيقية منها رم وروي وبتول ونوازن وفرقة انانا وبشار زرقان.


وأشار إلى أنه سيتم خلال المهرجان عرض مسرحيات "غزة عمان نيويورك وبالعكس" لمحمود صايمة و"نشرة غسيل" لنبيل صوالحة و"شفناكم شوفونا" لزهير النوباني.

وأكد اربيحات أن الغاية من المهرجان هو تعزيز التواصل بين أفراد الشعب الأردني وشعوب العالم الأخرى وتعزيز الهوية الوطنية والترويج السياحي للاماكن التاريخية في المملكة وإتاحة الفرصة للتفاعل مع الثقافات الأخرى.


وكان مهرجان الاردن الأول الذي اقيم في يوليو / تموز الماضي واجه انتقادات لاذعة وتهديدات ودعوات بالمقاطعة بسبب ادعاءات بمشاركة شركة "بوبليسيس" الفرنسية، التي أشرفت على تنظيم احتفالات ذكرى مرور 60 عاما على قيام إسرائيل، في تنظيم المهرجان، وهو ما نفته الشركة والحكومة الأردنية.


وأكد أربيحات في 21 مارس/آذار الماضي أن مهرجان الأردن لهذا العام، سيكون بإشراف أردني من دون الاستعانة بـأي جهات أجنبية.

XS
SM
MD
LG