Accessibility links

المتمردون يواصلون هجماتهم على مقديشو وسط دعوات لفرض حصار دولي على الصومال


قتل ثلاثة مدنيين صوماليين في هجوم شنه اليوم الأربعاء مسلحون على القوات الصومالية بالقرب من قاعدة عسكرية لقوات حفظ السلام التابعة لاتحاد الأفريقي في العاصمة مقديشو.

ونقلت وكالة أسوشييتد برس عن شهود عيان أن طفلا في السادسة من عمره كان في عداد القتلى، لدى سقوط قذيفة هاون على منزل واقع بالقرب من قاعدة قوات الاتحاد الأفريقي.

وأكد المتحدث باسم قوات الاتحاد الأفريقي اللفتانت سيز جاستيس عدم وقوع إصابات في صفوف قواته، وقال إن الهجوم استهدف القوات الحكومية المتمركزة بالقرب من قاعدة قوات الاتحاد الأفريقي.

وكان المسلحون الإسلاميون قد كثفوا خلال الأسابيع الأخيرة الهجمات بهدف إسقاط الحكومة المدعومة من الغرب، مما دفع عشرات الآلاف من الأشخاص إلى الفرار من مقديشو.

وذكرت الأمم المتحدة أن 45 ألف شخص على الأقل قد نزحوا منذ 8 مايو/ أيار الجاري.

حصار بري وبحري

من ناحية أخرى، دعت الهيئة الحكومية للتنمية "ايغاد" التي تضم ست دول في شرق أفريقيا، مجلس الأمن الدولي إلى فرض حصار بحري وجوي على الصومال اثر اجتماع عقدته في أديس ابابا.

كما طلبت ايغاد من مجلس الأمن أن يفرض من دون تأخير عقوبات على اريتريا المتهمة بزعزعة استقرار الصومال.

XS
SM
MD
LG