Accessibility links

انسحاب الفرقة الجبلية الـ10 وانتشار فرقة متخصصة بعمليات الإنقاذ بدلا منها في البصرة


أقامت القوات الأميركية اليوم حفلا في مطار البصرة الدولي لمناسبة انسحاب الفرقة الجبلية الـ 10 واستبدالها بفرقة المشاة الـ 34 التي بدأت قطاعاتها العسكرية بالانتشار في تسع محافظات عراقية.

وبحسب قائد فرقة المشاة الـ 34 الجنرال ريتشارد ناش فإن القوات الأميركية المتواجدة في المنطقة الجنوبية سوف تكثف في الفترة القادمة من دعمها وإسنادها للقوات العراقية المتواجدة في المناطق الحدودية.

وأضاف ناش في حديث لـ"راديو سوا" قوله إن قوات الفرقة الـ34 ورغم تركيزها على عمليات الإنقاذ والمساعدة في حالات الكوارث، قادرة على تنفيذ مهمات قتالية، مشيرا إلى أن أبرز المهام الملقاة على عاتقها هي المساعدة في تدريب القوات العراقية.

من جانبه قال قائد فرقة المشاة الـ 10من الجيش العراقي اللواء الركن حبيب طالب عباس أن عملية استبدال الفرقة الجبلية الـ10 التي يبلغ تعداد جنودها 12 ألف، بفرقة عسكرية أخرى ذات تعداد مماثل من الجنود يعد إجراء تقليديا.

وقد شهد الحفل الذي أقيم بمناسبة انسحاب الفرقة الجبلية الـ10 قيام عدد من جنود فرقة المشاة 34 برفع شعار الفرقة في القاعدة العسكرية الواقعة في مطار البصرة الدولي والتي أصبحت مؤخرا مقرا لقيادة القطاعات العسكرية الأميركية المنتشرة في الجنوب.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG