Accessibility links

logo-print

عباس يسعى لإنهاء الخلافات بين كتلة فتح البرلمانية وحكومة فياض الجديدة


واصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس مساعيه لحل الخلافات بين كتلة حركة فتح في المجلس التشريعي الفلسطيني والحكومة الجديدة برئاسة سلام فياض، وذلك بعد رفض الكتلة المشاركة في الحكومة والتهديد بمقاطعتها.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن عزام الأحمد رئيس كتلة فتح البرلمانية قوله إنه عقد اجتماعين مع الرئيس عباس من أجل مناقشة الخلاف، وأن المشاورات لا تزال مستمرة بهذا الصدد من أجل معالجة كل الآثار التي رافقت عملية تشكيل الحكومة الجديدة.

وأعرب الأحمد عن أمله في أن يتم استكمال تلك المشاورات وحل المسألة من كافة جوانبها بعد عودة عباس من جولته الخارجية.

الحكومة تباشر مهامها

هذا وقد عقدت الحكومة الفلسطينية الجديدة أول اجتماعاتها صباح الأربعاء في مدينة رام الله بالضفة الغربية.

وقال رئيس الوزراء سلام فياض للصحافيين إن الاجتماع ركز على المحددات الرئيسية لعمل حكومته في الفترة المقبلة، مؤكدا أنها انتقالية وأن صلاحياتها تنتهي في حال توصل حركتي فتح وحماس إلى اتفاق حول تقاسم السلطة.
نبهان خريشة مراسل "راديو سوا" في رام الله والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG