Accessibility links

المحافظون الإيرانيون يدعمون أحمدي نجاد ويدعون لمشاركة كثيفة في الانتخابات المقبلة


دعت أكبر كتلة للمحافظين في إيران تدعم الرئيس محمود أحمدي نجاد، اليوم الخميس إلى مشاركة كثيفة في انتخابات 12 يونيو/حزيران في أول يوم من الحملة الانتخابية.

ويشارك في السباق الانتخابي الرئيس الحالي أحمدي نجاد، ورئيس الوزراء السابق مير حسين موسوي، ورئيس مجلس الشورى السابق مهدي كروبي، والقائد العسكري السابق محسن رضائي المحافظ .

من ناحية أخرى، أعلن محمد علي نجفي المسؤول في الفريق الاقتصادي للمرشح الإصلاحي مهدي كروبي خلال مؤتمر صحافي الاستعداد لتسوية المشاكل مع الولايات المتحدة.

وقال إن بلاده تواجه مشاكل مع العالم ونصفها من العقوبات، في إشارة إلى العقوبات التي يفرضها مجلس الأمن الدولي والولايات المتحدة على إيران بسبب مواصلة برنامجها النووي.

وبحسب نجفي، فإن الأولوية بالنسبة إلى كروبي هي إيجاد استثمارات أجنبية ومساعدة النظام الإيراني في الاعتماد على الأموال والتكنولوجيا والخبرة من الخارج.

وتثني العقوبات الدولية المفروضة على إيران المستثمرين الأجانب من الاستثمار في الاقتصاد الإيراني. لكن الخبراء يعتبرون أن العقوبات الأميركية الأحادية لها أكبر تأثير على تطور قطاع المحروقات.

وكان المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي قد طلب من الناخبين الأسبوع الماضي عدم دعم المرشحين الذين سيستسلمون للغرب.

وأكد وزير الداخلية صادق محصولي لدى إعلانه المصادقة على هؤلاء المرشحين الأربعة فقط، أمس الأربعاء افتتاح الحملة الانتخابية على أن تنتهي مساء العاشر من يونيو/حزيران.
XS
SM
MD
LG