Accessibility links

روائي أردني يفوز بجائزة أبو القاسم الشابي


فاز الروائي الأردني هزاع البراري بجائزة "أبو القاسم الشابي" عن النص المسرحي "قلادة الدم" الذي صدر باللغة العربية عام 2007.

وأعلن المصرف المركزي التونسي في بيان له أن البراري تسلم الجائزة خلال حفل أقيم الأربعاء في المكتبة الوطنية في العاصمة التونسية تم خلاله تسليم هذه الجائزة التي يقدمها البنك المركزي التونسي منذ أكثر من 20 عاما.

وقالت لجنة التحكيم للدورة الـ22 حول التأليف المسرحي أن البراري فاز بالجائزة لنجاحه في كتابة نص مسرحي يتميز بتقنية عالية ولغة مسرحية عربية متحركة تقوم على التفكير الفلسفي والحياة اليومية.

وهزاع البراري هو عضو اتحاد الكتاب الأردنيين وسبق له وفاز بجائزة "أفضل نص مسرحي" في مهرجان المسرح الأردني لعام 2001، وبجائزة محمد تيمور لأفضل نص مسرحي عربي لعام 2004.

ومن أعماله "تراب الغريب" و"الجبل الخالد" و"حواء مرة أخرى" و"الغربان" التي حصلت على جائزة عويدات اللبنانية لأفضل رواية في الوطن العربي.

وهي المرة الثانية التي يفوز فيها الأردن في هذه المسابقة، بعدما حصلت الروائية الأردنية سميحة خريس على جائزة أبو القاسم الشابي للعام 2005 عن روايتها "دفاتر الطوفان".

وتمنح الجائزة سنويا منذ العام 1986 للقصة أو الشعر أو المسرح أو الرواية تكريما للشاعر التونسي أبو القاسم الشابي الذي تحتفل تونس بمئويته هذا العام.

وولد ابو القاسم الشابي في 1909 وتوفي في 1934 وأنتج أشعاره التي خلدته في اقل من عشر سنوات وبينها بالخصوص قصيدته الذائعة الصيت "ارادة الحياة".

وكانت احتفالات مئوية أبو القاسم الشابي قد انطلقت في تونس في 24 فبراير/ شباط، تاريخ ميلاده، على أن تختتم في 29 من أكتوبر/ تشرين الأول ذكرى وفاته. وتتضمن الاحتفالية معارض وثائقية وأمسيات شعرية يحييها شعراء من تونس والعالم العربي.

كما اعاد البنك المركزي بالمناسبة طباعة كتاب ضم مختارات من أشعار الشابي.

XS
SM
MD
LG