Accessibility links

logo-print

ليبرمان: هناك تفاهم تام بين إسرائيل والولايات المتحدة على أهدافهما الإستراتيجية


وزير الخارجية الإسرائيلية أفيغدور ليبرمان اليوم الخميس أن إسرائيل والولايات المتحدة متفقتان على أهدافهما الإستراتيجية، لكنهما مختلفتان على التكتيك الواجب اعتماده لتحقيق هذه الأهداف.

وقال ليبرمان أمام جمعية غرف التجارة الإسرائيلية في تل أبيب "هناك تفاهم تام بين إسرائيل والولايات المتحدة على أهدافهما الإستراتيجية".

وأضاف "نحن متفقون على ضرورة منع إيران من امتلاك أسلحة غير تقليدية على أساس أن هذا البلد يعتبر عاملا مزعزعا للاستقرار في الشرق الأوسط ومتورطا في أنشطة عدائية في كل من مصر ولبنان وقطاع غزة،" في إشارة إلى دعم إيران كلا من حزب الله الشيعي اللبناني وحركة حماس التي تسيطر على القطاع.

وأوضح ليبرمان أنه "من الواضح للجميع بالتالي أنه يجب أن نحافظ على مزيد من (التفوق العسكري) النوعي لإسرائيل".

هذا، واعتبر ليبرمان أن الخلافات بين الولايات المتحدة وإسرائيل "تتعلق بالتكتيك وبالسبل" الواجب اعتمادها لتحقيق الأهداف المتفق عليها بين البلدين.

من جهة أخرى، أكد عوزي أراد مستشار الأمن القومي في حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن إسرائيل لن تسمح لإيران بالحصول على أسلحة نووية. وأضاف أراد أن الولايات المتحدة تدرك حاجات إسرائيل الأمنية وتعلم أنها لن تتلقى إنذارا مسبقا في حال شنت إسرائيل هجمة على المنشآت النووية الإيرانية.

وأكد أراد لإذاعة الجيش الإسرائيلي أن إسرائيل تتمتع بحرية تنفيذ عمليات ضد إيران، وأشار إلى أن رئيس الوزراء نفسه أكد ذلك خلال زيارته هذا الأسبوع إلى واشنطن، وأن معظم المسؤولين الرفيعين في إدارة أوباما قالوا "نعم بالتأكيد".

وأكد أراد أن الأميركيين يدركون ويتقبلون الحاجات الأمنية الخاصة لإسرائيل، وقال "لقد كانت هناك حالات في السابق لم تخبر فيها إسرائيل الولايات المتحدة بشأن عملياتها العسكرية".
XS
SM
MD
LG