Accessibility links

بايدن يؤكد دعم الانتخابات اللبنانية ويربط المساعدات الأميركية بسياسة الحكومة المنبثقة عنها


أعلن نائب الرئيس جو بايدن الذي يزور لبنان حاليا عن دعم واشنطن إجراء انتخابات ديموقراطية في لبنان ودعم المسيرة السياسية هناك، وقال إنه لم يأت إلى بيروت لدعم أي فريق في الانتخابات وإنما لدعم شعب لبنان.

وأعرب بايدن، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس اللبناني ميشال سليمان في القصر الرئاسي في بعبدا، عن دعم الولايات المتحدة لسيادة لبنان وعدم التدخل في شؤونها، مؤكدا أن واشنطن ستبذل كل ما في وسعها لدعم قدرات الدولة اللبنانية.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة ستقيّم برنامج مساعداتها المستقبلية للبنان بالاستناد إلى سياسات الحكومة المقبلة التي ستنبثق من الانتخابات النيابية المقررة في السابع من يونيو/ حزيران.

وأكد بايدن أن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بأن يكون لبنان قويا، لذلك من المهم أن يشارك اللبنانيون في الانتخابات.

وأشار بايدن إلى أن زيارته إلى بيروت هي الأولى إلى الشرق الأوسط منذ تسلمه مسؤوليته مع الإدارة الأميركية الجديدة في يناير/كانون الثاني 2009، وقال إن ذلك ليس صدفة.

من جانبه، أثنى سليمان على دعم الإدارة الأميركية للبنان ومؤسساته.

وأكد سليمان على أهمية اطلاع نائب الرئيس الأميركي على الانتهاكات الإسرائيلية في جنوب لبنان في الوقت الذي شدد فيه على رفض أي شكل من أشكال التوطين للاجئين الفلسطينيين داخل الأراضي اللبنانية.

وكان بايدن قد وصل اليوم الجمعة إلى مطار بيروت الدولي حيث صعد في مروحية أميركية نقلته إلى القصر الرئاسي شرق العاصمة بيروت، بحسب ما أفاد مصدر ملاحي لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقد التقى بايدن أيضا رئيس الحكومة فؤاد السنيورة ورئيس المجلس النيابي نبيه بري، كما من المقرر أن يعقد اجتماعا مع ممثلين من قوى 14 مارس/آذار وهو ما أثار انتقادات من جانب قوى لبنانية أخرى.

وهي أول زيارة لمسؤول أميركي على هذا المستوى منذ 30 عاما تقريبا، وذلك قبل أسبوعين من موعد الانتخابات النيابية في لبنان.

XS
SM
MD
LG