Accessibility links

تفاؤل في كركوك بمباحثات آلية توزيع مناصب المحافظة


أكد أعضاء اللجنة البرلمانية المشكلة لتقصي الحقائق في كركوك أن اجتماعات اللجنة الأخيرة مع قوائم مجلس المحافظة المختلفة سادتها أجواء إيجابية تبشر بقرب التوصل إلى اتفاق بين تلك القوائم حول قضية تقاسم السلطات وقضايا أخرى.

وفي هذا الشأن قال النائب محمد تميم عن كتلة الحوار الوطني: "نستبشر بالأجواء الإيجابية التي سادت الاجتماعات وطرحت فيها الكثير من الأفكار والآليات واتفقنا على مناقشة هذه الأمور في الاجتماعات القادمة للجنة للخروج برأي نهائي. ونأمل أن نصل إلى توافق في جميع القضايا التي جاءت في المادة 23 من ضمنها قضية الوظائف والسلطتين الإدارية والأمنية".

وأوضح النائب خالد شواني عن كتلة التحالف الكردستاني أن آلية خاصة بشأن تقاسم السلطة قدمت من جانب الأطراف الكردية للمجموعتيين العربية والتركمانية:

"قدمنا آلية بشأن التساوي والتوزان في الوظائف العامة في محافظة كركوك من قبل المكون الكردي إلى الأخوة في المكونين العربي والتركماني. وهناك نية للتوصل إلى توافق في نهاية المطاف".

بدوره دعا النائب عمر الجبوري عن الكتلة العربية المستقلة إلى الاستفادة من اتفاق الجمعة العظيمة بلفاست الذي تم بين بريطانيا وإيرلندا عام 1998 لغرض الوصول الى اتفاق بشأن توزيع المناصب السيادية في مجلس المحافظة:

"طالبنا أن ننظر إلى هذه التجربة ونبدأ بتقاسم المناصب السيادية التي هي بمصاف المناصب العليا رئيس الوزراء ونائبه في إيرلندا، ومن ثم يتم البدء بتقاسم المناصب الأخرى بنسب متساوية".

وتواصل اللجنة السباعية عملها لتقصي الحقائق في كركوك منذ شهر آذار/ مارس الماضي وما تزال تعمل منذ ذاك الوقت على قضية تقاسم السلطات دون أن تتوصل إلى اتفاق بشأنها.

وتحدثت مصادر محلية مسؤولة عن وجود نية لدى اللجنة بتقديم طلب تمديد ثان لعملها بعد مدة الشهرين التي وافق عليها مجلس النواب مؤخرا عقب انتهاء السقف الزمني المحدد لها نهاية الشهر أعلاه.
XS
SM
MD
LG