Accessibility links

logo-print

بان كي مون يزور منطقة المعارك بين قوات حكومة سريلانكا ومتمردي نمور ايلام التاميل


زار الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون السبت المنطقة التي شهدت معارك بين القوات الحكومية ومتمردي نمور ايلام التاميل حيث اطلع عن كثب على محنة المدنيين المشردين وسط مخاوف من أن 300 ألف من السكان التاميل أصبحوا بلا مأوى.

وبعد أيام قليلة من إعلان الحكومة السريلانكية الانتصار على المتمردين، قام بان كي مون بجولة على مخيم مينيك فارم الذي يضم آلاف المدنيين الذين فروا من منطقة الحرب.

وشبه نشطاء التاميل المخيمات التي يقيم فيها المدنيون ب"معسكرات الاعتقال" فيما اشتكت وكالات الإغاثة الدولية من القيود التي تفرضها السلطات على دخول العربات إلى تلك المخيمات.

وتوجه بان كي مون إلى المنطقة الشمالية بعد أن أجرى محادثات صباح السبت في كولومبو مع رئيس الوزراء روهيثا بوغولاغاما. ومن المقرر أن يلتقي بان كي مون الرئيس ماهندا راجاباكسي لبحث ضرورة السماح بإيصال المعونات الإغاثة إلى المشردين بدون عوائق.
XS
SM
MD
LG