Accessibility links

logo-print

إسرائيل تتراجع عن معارضتها لترشيح وزير الثقافة المصرية مديرا لليونسكو


قال مسؤول إسرائيلي الاثنين إن إسرائيل تراجعت عن معارضتها لترشيح وزير الثقافة المصرية فاروق حسني مديرا عاما لمنظمة اليونسكو فيما وصفه بأنه بادرة حسن نية تجاه الرئيس المصري حسني مبارك.

وأضاف المسؤول لوكالة الصحافة الفرنسية "وافقنا على طلب الرئيس المصري ولم نعد نعارض ترشيحه."

وأوضح أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اتخذ هذا القرار بعد أن تلقى طلبا بهذا الشأن من الرئيس مبارك خلال لقائهما في شرم الشيخ مطلع الشهر الجاري.

وكانت إسرائيل قد هاجمت فاروق حسني العام الماضي لأنه أدلى بتصريح أمام البرلمان المصري قال فيه إنه على استعداد لـ"حرق" الكتب الإسرائيلية إذا كانت تباع في مصر.

وتعرض حسني، الذي يشغل منصب وزير الثقافة منذ 21 عاما، لانتقادات في مصر بسبب تأكيده في مقابلة مع صحيفة يديعوت أحرونوت أنه "لا يمانع في القيام بزيارة إلى إسرائيل."

يذكر أن مصر أول بلد عربي وقع معاهدة سلام مع إسرائيل في عام 1979 ولكن غالبية المصريين مازالوا يعارضون تطبيع العلاقات مع الدولة العبرية.

ومن المقرر أن يتم انتخاب مدير عام جديد لمنظمة التربية والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة (اليونسكو) خلفا لكويشيرو ماتسورا في شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وكانت فرنسا وعدة دول أوروبية أخرى قد أعلنت في السابق تأييدها لترشيح فاروق حسني لشغل هذا المنصب.

XS
SM
MD
LG