Accessibility links

logo-print

اعتقال ضابط في الجيش اللبناني بتهمة التجسس لصالح إسرائيل وعدد المتهمين يصل إلى 21


قالت مصادر قضائية لبنانية إن مفوض الحكومة في المحكمة العسكرية اللبنانية وجه الثلاثاء تهمة التعامل مع إسرائيل إلى ثلاثة أشخاص، في حين أكدت مصادر أخرى اعتقال ضابط رفيع المستوى في الجيش اللبناني للاشتباه بتجسسه لصالح تل أبيب.

وأوضحت المصادر أن الضابط وهو برتبة عقيد اعتقل الأسبوع الماضي ويجري استجوابه بشأن ما تردد عن اتصالاته بوكالات تجسس إسرائيلية.

وتحتجز السلطات اللبنانية أكثر من 30 شخصا يشتبه بأنشطتهم التجسسية لصالح إسرائيل، في حين وجه القضاء اللبناني حتى الآن تهم تتعلق بالتعامل مع إسرائيل لـ 21 شخصا يتم التحقيق مع 13 بينهم فلسطيني واحد.

ويشار إلى أن قوى الأمن اللبنانية لم تتمكن حتى الآن من إلقاء القبض على الأشخاص الثمانية المتبقين بعد أن وجهت إليهم تهم التعامل مع إسرائيل غيابيا.

ووجه الادعاء اللبناني تهم التعامل مع إسرائيل والدخول إليها، وإعطاء معلومات عن مواقع عسكرية وشخصيات لبنانية، فضلا عن حيازة الأسلحة إلى المتهمين الـ 21.

ونفذت القوى الأمنية سلسلة توقيفات منذ بداية العام الجاري طالت شبكات تجسس عدة لحساب إسرائيل، حيث تواصل الأجهزة المعنية تحقيقاتها حول أفراد هذه الشبكات وأنشطتها.

وفر ثلاثة لبنانيين على الأقل من جنوب لبنان إلى إسرائيل عبر الحدود بين البلدين ويشتبه بأنهما على ارتباط بشبكات تجسس لحساب الدولة العبرية.

وتصل عقوبة هذه التهم، في حال ثبوتها، إلى السجن المؤبد او الاعدام، وفقا لمصادر قضائية.

XS
SM
MD
LG