Accessibility links

1 عاجل
  • رويترز: انفجار في محيط الكاتدرائية المرقسية في العباسية بالقاهرة

سعر النفط ينخفض إلى ما دون مستوى 60 دولارا للبرميل بسبب انتعاش سعر الدولار الأميركي


انخفض سعر النفط الثلاثاء إلى ما دون مستوى 60 دولارا للبرميل متأثرا بانتعاش الدولار الأميركي وبالتوقعات بأن تبقي أوبك على مستويات إنتاجها دون تغيير خلال اجتماعها المزمع عقده في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وقال محللون إن التوترات السياسية التي اندلعت جراء إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ قصير المدى شجعت بعض عمليات جني الأرباح.

وانخفض سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود يوليو بمقدار 2.02 دولارا بالمقارنة مع إغلاق يوم الجمعة ليستقر عند 59.65 دولار للبرميل. وهبط سعر مزيج برنت 1.55 دولار إلى 58.66 دولار.

تراجع اليورو أمام الدولار

وقالت ميشيل كويك المحللة بمؤسسة انفورما غلوبل ماركتس في سنغافورة "هبطت أسعار النفط بسبب تراجع اليورو أمام الدولار الأميركي."

وارتفع الدولار يوم الثلاثاء بعد أن سجل أدنى مستوياته لمدة خمسة أشهر أمام سلة من العملات حيث أقبل المستثمرون على الشراء عقب الارتفاع الحاد في اليورو وغيره من العملات ذات العائد المرتفع.

ويمثل ارتفاع الدولار ضغطا كبيرا على أسعار النفط حيث يجعل النفط أكثر تكلفة على المشترين بالعملات الأخرى.

السعودية ستبقي على الإنتاج دون تغيير

كما تأثرت أسعار النفط بالتعليقات القوية من المملكة العربية السعودية التي أفادت أن منظمة أوبك من المحتمل أن تبقي على الإنتاج دون تغيير.

ونقلت صحيفة الحياة الثلاثاء عن وزير النفط السعودي علي النعيمي قوله إن من المتوقع ألا تغير أوبك سياسة الإنتاج لدى اجتماعها هذا الأسبوع مضيفا أن المخزونات لا تزال مرتفعة بدرجة لا تبرر التفكير في رفع الإنتاج.

وقد قال العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز في مقابلة نشرتها صحيفة السياسية الكويتية الثلاثاء إن السعر العادل لبرميل النفط هو بين 75 و 80 دولارا.

واعتبر أن "النفط مادة إستراتيجية مهمة ستزداد حاجة العالم إليه في قادم السنين أكثر من الأعوام الماضية وسيظل هو عنصر الطاقة الأهم الذي لا بديل عنه".

وبالنسبة لتقلب الأسعار، قال الملك عبد الله "هذا أمر خاضع لمستجدات وظروف الأسواق العالمية علما بأن هذه التقلبات مآلها الاستقرار على سعر عالٍ لا متدنٍ للنفط مستقبلا".

ويذكر أنه بعد أن تجاوزت الأسعار147 دولارا للبرميل في يوليو/تموز الماضي، تراجعت إلى 32 دولارا في ديسمبر/ كانون الأول مع انخفاض الطلب على وقع الأزمة الاقتصادية العالمية.

XS
SM
MD
LG