Accessibility links

logo-print

زعيمة المعارضة في بورما تنفي أنها خالفت قواعد الإقامة الجبرية بتوفير مأوى مؤقتا لأميركي


نفت زعيمة المعارضة في بورما اونغ سان سو تشي أمام المحكمة الثلاثاء أن تكون خالفت قواعد الإقامة الجبرية المفروضة عليها بإيوائها أميركيا مطلع مايو/أيار.

لكن اونغ سان سو تشي أقرت بأنها قدمت "مأوى مؤقتا" لهذا الأميركي.

ونقل تصريحات المعارضة البورمية صحافيون ودبلوماسيون سمحت لهم السلطات العسكرية البورمية بحضور جلسة محاكمتها الثلاثاء في سجن اينسين.

وهي المرة الأولى التي تدعى فيها سو تشي للإدلاء بإفادتها أمام المحكمة منذ بدء محاكمتها في 18 مايو/أيار.

وعندما سألها قاض عما إذا كانت تعترف بانتهاك القيود المرتبطة بالإقامة الجبرية المفروضة عليها، قالت "لم أخالف" هذه القواعد.

واونغ سان سو تشي متهمة رسميا بإيواء الأميركي جون يتو الذي يبلغ من العمر 53 عاما في الرابع والخامس من مايو/أيار في ظروف غامضة وقد نجح في الوصول إلى منزلها الواقع على بحيرة ابنيا في رانغون سباحة.

وقالت "لم اعرف بوجوده على الفور، أبلغتني مساعدتي أن رجلا وصل".

وردا على سؤال آخر صرحت المعارضة البورمية أنها "لم تبلغ" السلطات بوصول الأميركي.

وعندما طلب منها القاضي تأكيد معلومات أفادت أنها قدمت له الغذاء، قالت "سمحت له بالإقامة مؤقتا".

وقد طلب وزراء خارجية آسيا والاتحاد الأوروبي المتواجدون الثلاثاء في هانوي لعقد اجتماع المنتدى الأوروبي الأسيوي – اسيم- بإلحاح من بورما "رفع القيود" عن الأحزاب السياسية والإفراج عن "معتقليها".

XS
SM
MD
LG