Accessibility links

العاني: اعداد العاملين في الداخلية والدفاع فلكية ووهمية


مع اقتراب موعد انسحاب القوات الأميركية من المدن والقصبات العراقية أواخر الشهر المقبل، طالبت أوساط برلمانية بأهمية استكمال جاهزية الأجهزة الأمنية، لتمكينها من إدارة الملف الأمني.

وشدد النائب عن جبهة التوافق العراقية ظافر العاني على ضرورة تطهير أجهزة الجيش والشرطة، والتأكد من حقيقة وجود أسماء وهمية داخل صفوفها، واصفا اعداد العاملين في وزارتي الدفاع والداخلية بـ"الفلكية"، معربا عن اعتقاده بأن معظم هذه الاعداد وهمية.

وكشف عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية عادل برواري عن بذل جهود مشتركة بين لجنته والمسؤولين في وزارة الدفاع حول منتحلي الرتب العسكرية الوهمية داخل الجيش العراقي، مؤكدا النجاح بإخراج عدد كبير منهم، وأن العمل جار لأكمال عملية التطهير، على حد قوله.

وطبقا لمصادر رسمية، فقد شهدت وزارتا الدفاع والداخلية طيلة الأشهر الماضية حملات تطهير واسعة، طالت المنتسبين للأجهزة الأمنية المتورطين بقضايا فساد مالي وإداري، والمرتبطين بجماعات مسلحة.

مراسل "راديو سوا" علاء حسن من بغداد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG