Accessibility links

غيتس يؤكد أن بلاده لا تعتزم تعزيز قواتها في كوريا الجنوبية ويستبعد الحل العسكري ضد كوريا الشمالية


قال وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس اليوم الجمعة إن بلاده لا تعتزم زيادة عديد قواتها في كوريا الجنوبية تحسبا لهجوم كوري شمالي محتمل، مشيرا إلى أن واشنطن لم ترصد أي تحركات غير اعتيادية للقطاعات العسكرية الكورية الشمالية.

وقال غيتس الذي كان على متن طائرة تقله إلى سنغافورة للمشاركة في مؤتمر سنوي حول الأمن الإقليمي في آسيا، "لست على علم بتحركات للقوات في كوريا الشمالية خارجة عن المألوف."

واستبعد غيتس الحاجة إلى إرسال مزيد من التعزيزات العسكرية إلى كوريا الجنوبية التي ينتشر فيها حوالي 28 ألف جندي أميركي، مؤكدا أن واشنطن لا تعتزم التحرك عسكريا ضد حكومة بيونغ يانغ حتى تقوم الأخيرة بعمل يحتم على بلاده الرد عسكريا.

وكانت بيونغ يانغ قد أعلنت أنها أجرت الاثنين الماضي تجربة نووية ثانية منذ 2006، وأطلقت خمسة صواريخ قصيرة المدى، مهددة بمهاجمة كوريا الجنوبية بعد قرار صول الانضمام إلى مبادرة منع انتشار الأسلحة النووية.
XS
SM
MD
LG