Accessibility links

logo-print

محاولة خطف سفينة شحن أميركية تتحول إلى فيلم سينمائي


ستتحول حادثة هجوم قراصنة صوماليين على سفينة شحن أميركية قبالة سواحل الصومال في ابريل/ نيسان إلى فيلم سينمائي بعد أن حصلت استوديوهات "كولومبيا بيكتشرز" على حقوق الملكية لسيرة القبطان ريتشارد فيليبس كما ذكرت صحيفة "فاريتي" الجمعة.

وقال دوغ بلغراد، مدير شركة الإنتاج الهوليودية لهذه الصحيفة المتخصصة "لقد تأثرنا كثيرا بقصة الشجاعة والبطولة التي جرت أحداثها قبالة الشواطئ الصومالية".

ولم يعرف إلى الآن من سيكون مخرج هذا الفيلم ولا كاتب السيناريو. أما بالنسبة للإنتاج فيتم التداول بأسماء مرشحة مثل الممثل كيفين سبيسي وسكوت رودين ومايكل ديلوكا ودانا برونيتي .

وقد أصبح القبطان فيليبس المتزوج والأب لولدين، بطلا في الولايات المتحدة بعد أن احتجزه أربعة قراصنة رهينة طوال خمسة أيام على متن زورق نجاة إلى أن أنقذته عملية كوماندوس قام بها الجيش الأميركي وقتل فيها ثلاثة من القراصنة الأربعة.

وكان القراصنة الأربعة قد بدؤوا في اخذ رهائن من أفراد طاقم سفينة الشحن "مايرسك الاباما" في 8 ابريل/نيسان الماضي قبل أن يسمحوا للسفينة بمتابعة طريقها محتفظين بالقبطان كرهينة على متن الزورق.

XS
SM
MD
LG