Accessibility links

مطالبة بسحب الثقة عن وزير النفط حسين الشهرستاني


طالبت عضو لجنة النزاهة النيابية عالية نصيف بسحب الثقة عن وزير النفط حسين الشهرستاني لإخفاقه في تطوير القطاع النفطي، مؤكدة أن تعطيل الدور الرقابي لمجلس النواب خلال السنوات الماضية حال دون استجواب الشهرستاني على الرغم من الطلبات التي وجهت لرئاسه مجلس النواب بخصوص ذلك.

وأضافت نصيف في حديث لمراسل "راديو سوا" قولها: " أشرنا خلال إحدى الاستضافات لوزير النفط بان السياسة النفطية خاطئة وأن علينا سحب الثقة عن الوزير وأن علينا الإتيان به إلى مجلس النواب من أجل استجوابه إلا أن منع الدور الرقابي لمجلس النواب أعاق هذا الاستجواب".

وأشادت نصيف بدور رئيس مجلس النواب الجديد إياد السامرائي في تفعيل دور البرلمان الرقابي لمجلس النواب، كاشفة عن قيام كتل نيابية بأخذ تعهدات من السامرائي بهذا الشأن قبل انتخابه بديلا للرئيس السابق محمود المشهداني، وأضافت القول "سمعنا من خلف الكواليس أن الحكومة طلبت من السامرائي تلفيف موضوع وزير التجارة، ولكن رأينا أن السامرائي عمل بمهنية وحرفية".

وحملت نصيف في الوقت نفسه المشهداني ووزير الدولة لشؤون مجلس النواب صفاء الدين الصافي مسؤولية تعطيل الجانب الرقابي للبرلمان خلال السنوات الثلاث الماضية.

يشار إلى أن مجلس النواب يشهد حراكا في عمليات الاستجواب أدت إلى استجواب وزير التجارة الذي ألقي القبض عليه يوم أمس ومن المؤمل أن يستجوب البرلمان خلال الفترة القليلة المقبلة وزير النفط حسين الشهرستاني ومفوضية الانتخابات.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG