Accessibility links

دعوة لتعويض الفلاحين المحرومين من زراعة الشلب


دعا مجلس محافظة النجف رئيس الوزراء نوري المالكي ووزير الموارد المائية عبداللطيف جمال رشيد تعويض الفلاحين وأصحاب الأراضي الزراعية المتضررين من نقص كميات المياه الواردة إلى المحافظة.

وطالب نائب رئيس مجلس المحافظة خضير الجبوري في حديث مع مراسل "راديو سوا" بتعويض الفلاحين الذين لا يصل إليهم الماء وزراعة 50 % من أراضيهم، موضحا بالقول: "يجب إيجاد بدائل ومضخات لنصبها على الأنهر الرئيسة لإيصال مياه الشفة للأهالي وكذلك لسقي الحيوانات وباقي الأغراض".

من جانبه شدد هاشم الكرعاوي عضو مجلس المحافظة على ضرورة تحمل الحكومة مسؤولية تحديد حجم الأراضي المزروعة وتأمين متطلبات إنجاح النشاط الفلاحي.

وحذر إبراهيم عليوي حسين مدير ناحية المشخاب المهيمنة على زراعة محصول الشلب في العراق من المخاطر المترتبة على نقص الإمدادات المائية، مشيرا إلى أن "شحة المياه بمثابة كارثة، ونطالب بأن تكون هناك أسعار مدعومة حكوميا وتوفير البذور من قبل وزارة الزراعة".

يذكر أن وزارتي الزراعة والموارد المائية قررتا منع زراعة الشلب في أغلب المناطق الزراعية في البلاد، على أن تقتصر زراعته في مساحات محدودة في محافظات النجف والديوانية والسماوة بسبب نقص إمدادات المياه لهذا العام.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا في النجف محمد جاسم:
XS
SM
MD
LG