Accessibility links

الكويت تلوح بالقوة العسكرية ردا على مطالبات برلمانية عراقية بالتعويض


ربط وزير الدفاع الكويتي جابر المبارك دعم الكويت لخروج العراق من البند السابع بتطبيقه للمطالب الكويتية، في وقت شدد فيه على أن القوات المسلحة الكويتية قادرة على صد أي هجوم خارجي على بلاده.

وأكد المبارك لذي يشغل منصب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء أيضا، أن الإمكانيات الدفاعية والهجومية التي تمتلكها الكويت تؤهلها للذهاب أبعد من ذلك.

وقال المبارك إن الكويت مطالبة برفع اسم العراق من البند السابع، لكن عليه أن يطبق القرارات الدولية أولا.

يذكر أن الكويت رفضت رسميا إغلاق ملف التعويضات التي يدفعها العراق لها بنسبة 5% من عائداته النفطية، كما رفضت نقل باقي الملفات المنصوص عليها في قرارات مجلس الأمن الدولي إلى باب العلاقات الثنائية بعد أن قدم العراق طلبا رسميا إلى مجلس الأمن بهذا الخصوص، حتى يتمكن من الخروج من الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة.

وكان نواب عراقيون طالبوا الكويت بتعويض العراق عما لحق به من أضرار نتيجة سماحها بعبور الجيش الأميركي إلى أراضيه خلال حرب الخليج الأولى بدون تفويض من الأمم المتحدة.

التفاصيل من مراسلة "العراق والعالم" سليمة لوبال من الكويت:
XS
SM
MD
LG