Accessibility links

الهاشمي يقر بوجود "اختلافات" مع قياديين في الحزب الاسلامي العراقي


أقر نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بوجود اختلاف في وجهات النظر مع قياديين في الحزب الإسلامي العراقي، وفي الوقت الذي قلل فيه من أهميتها، أكد أن هذه الاختلافات لا ترتقي لمستوى الخلاف السياسي، على حد قوله.

وأضاف الهاشمي أن ما أسماها بالضجة الإعلامية ضد الحزب الإسلامي العراقي هي" زوبعة في فنجان".

وقال في تصريح صحفي اليوم الاثنين إن هذه الزوبعة عبارة عن وسيلة ضغط سياسية، لا مغزى أمني لها، وهي ورقة للمساومة كي يتخلى الحزب عن دوره في محاربة الفساد وملاحقة المفسدين.

وأكد الهاشمي ارتياحه لقرار الاستقالة من منصب أمين عام الحزب، مشيرا إلى أن بعض دساتير الدول المتقدمة تؤكد على أهمية الفصل بين العمل الحزبي والعمل في مناصب قيادية في الدولة.

XS
SM
MD
LG