Accessibility links

logo-print

وزير الدفاع البرازيلي يؤكد أن الحطام الذي عثر عليه يعود لطائرة الركاب الفرنسية


أكد وزير الدفاع البرازيلي نلسون جوبيم خلال مؤتمر صحافي عقده في ريو دي جانيرو الثلاثاء أنه مما لا شك فيه أن الحطام الذي عثر عليه الطيران البرازيلي في المحيط الأطلسي يعود لطائرة الركاب الفرنسية أيرباص "330A" المنكوبة التابعة لشركة أير فرانس.

وقال جوبيم إن طائرات من سلاح الجو البرازيلي رصدت بعد الظهر الثلاثاء في أعالي البحار مجموعة من حطام الطائرة منتشرة على مساحة خمسة كيلومترات وإن ذلك يؤكد أن الطائرة سقطت في هذا المكان.

وحينما سئل هل الحطام الذي رصدته الطائرات الحربية البرازيلية هو حطام طائرة أير فرانس، كان جوبيم جازما بالقول إنها حطام الطائرة ولا شك في ذلك.

البابا يصلي من أجل الضحايا

من ناحية أخرى، أعلن الفاتيكان الثلاثاء أن البابا بنيدكت السادس عشر أكد في برقية له أنه قريب روحيا من الأشخاص الذين يمرون بمحنة نتيجة الحادث الذي تعرضت له طائرة الايرباص التابعة لشركة أير فرانس وعلى متنها 228 شخصا.

وفي البرقية التي حملت توقيع سكرتير دولة الفاتيكان والذراع اليمنى للبابا الكاردينال تارشيتسيو بيرتوني، أن البابا أقام الصلوات من أجل ضحايا الكارثة الجوية.

وكان سلاح الجو البرازيلي قد عثر الثلاثاء على حطام طائرة في المنطقة التي يفترض أن تكون تحطمت فيها الاثنين طائرة الأيرباص الفرنسية.
XS
SM
MD
LG