Accessibility links

قائد الفرقة 12 يدعو الحكومة للعناية بقرى في كركوك تفتقر إلى الماء والعناية الطبية


دعا قائد الفرقة 12 في كركوك اللواء الركن عبد الأمير الزيدي إلى ضرورة تحسين الخدمات العامة لأهالي القرى الواقعة جنوب غربي المدينة، والتي قال أنها تفتقر إلى الماء الصالح للشرب وإلى المراكز الطبية، ولم تشهد تنفيذ أي مشروع خدمي خلال السنوات الست الماضية.

وأكد الزيدي أن مناطق جنوب غربي المدينة والتي شملتها العمليات العسكرية التي نفذتها قواته مؤخرا تفتقر إلى الخدمات الضرورية التي يحتاج إليها أهالي تلك المناطق الذين يواجهون صعوبة شديدة في الحصول على الماء الصالح للشرب والرعاية الطبية ويعيشون وضعا اقتصاديا وخدميا مترديا.

وأوضح الزيدي في حديث لمراسلة "راديو سوا" في كركوك، قوله إن هناك قرى يصل تعداد سكان الواحدة منها إلى ألفين و500 نسمة، ولا يتوفر فيها ماء صالح للشرب، كما لا يوجد في أي منها مركز أو وحدة طبية للحالات الطارئة، على حد قوله.

وانتقد الزيدي الحكومة المحلية في كركوك ومجالس الأقضية والنواحي لعدم اهتمامها بتوفير الخدمات الضرورية لأهالي تلك المناطق، مشيرا إلى أن تلك المناطق لم تشهد إنجاز أي مشروع خدمي خلال السنوات الماضية.

وحذر الزيدي من أن انعدام الخدمات في تلك القرى دفع إلى نشوء هجرة من الريف إلى المدينة، الأمر الذي يترك آثارا سلبية على الواقع الاقتصادي.

وشدد الزيدي على ضرورة التزام الدولة بواجباتها اتجاه المواطنين وتوفير الخدمات التي من شأنها أن تنهض بواقع تلك المناطق وتحسين الحالة المعيشية لسكانها، مقابل الواجبات التي تفرضها عليهم.

ولفت الزيدي إلى أن قوات الفرقة 12 التي يقودها قدمت المساعدات الطبية وقامت بتوزيع المواد الغذائية للأهالي والهدايا للأطفال خلال تنفيذها مهامها الأمنية في تلك المناطق.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG