Accessibility links

صور الخميني تنتشر في شوارع البصرة في الذكرى الـ20 لوفاته


شهدت بعض شوارع محافظة البصرة أمس الخميس تعليق صور لمؤسس الجمهورية الإسلامية في إيران الإمام الخميني، ورفع لافتات تذكر المواطنين بالذكرى السنوية لوفاته.

وأقامت القنصلية الإيرانية في البصرة احتفالا بالذكرى السنوية الـ20 لوفاة الخميني بحضور العشرات من شيوخ العشائر ورجال الدين والمسؤولين في الحكومة المحلية وعدد من أعضاء مجلس النواب، الحفل الذي أقيم في المركز الثقافي النفطي بالمدينة.

وقال القنصل الإيراني في البصرة محمد باغبان في كلمة له بالمناسبة إن العالم الإسلامي مدين لشخصية الخميني الذي "قام قبل 50 عاما بوضع نظرية هيكل الحكومة الإسلامية الجديدة، وقد استطاع الإمام الراحل إيجاد الكثير من القوانين الصالحة لإدارة المجتمع الحديث".

من جانبه، أشار رئيس جماعة علماء ومثقفي العراق في المنطقة الجنوبية الشيخ خالد عبد الوهاب الملا إلى إن المسلمين في العالم بحاجة في هذه المرحلة إلى شخصية توحد المسلمين وتحمل نفس الصفات القيادية التي كان يتحلى بها الخميني، على حد قوله.

وأضاف في حديث لمراسل "راديو سوا" إن مشروع الخميني الذي وصفه بالنهضوي كان يتضمن "التأكيد على الوحدة بين المسلمين، ونحن بحاجة إلى هذه الوحدة نظرا لوجود رجال دين يدعون إلى تفريق المسلمين عبر فتاوى تكفيرية وخطابات تحريضية".

وقد تضمن إحياء المناسبة في المركز الثقافي النفطي نقل بعض ما قيل بحق الخميني من قبل شخصيات دينية بارزة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG