Accessibility links

logo-print

تعديل جذري في الحكومة البريطانية عقب موجة من الاستقالات


عين وزير الدولة البريطاني للقوات المسلحة بوب اينزورث اليوم الجمعة وزيرا للدفاع في الحكومة التي عدلها رئيس الوزراء غوردن براون، مع بقاء ألستير دارلينغ وزيرا للمال وبيتر ماندلسون وزيرا للتجارة وديفيد ميليباند وزيرا للخارجية.

وانتقل ألن جونسون من حقيبة الصحة إلى حقيبة الداخلية خلفا لجاكي سميث.

ويخلف اينزورث جون هاتون في الدفاع الذي قدم استقالته من منصبه ليصبح رابع وزير يترك حكومة براون في أسبوع. وتلي هذه الاستقالة أخرى قدمها جيمس بيرنيل وزير العمل البريطاني أرفقها بمطالبة براون بالتنحي.

وبين التعديلات الأخرى، تولى جون دنهام وزارة المجموعات المحلية خلفا لهايزل بليرز وتولى أندي بورنهام وزارة الصحة وإيفيت كوبر وزارة العمل والمتقاعدين خلفا لبيرنيل.

واعتبرت الصحافة هذه التعديلات وسيلة لجأ إليها براون لإنقاذ منصبه مع تصاعد الدعوات لاستقالته، وحتى داخل حزبه، وبعد استقالة سبعة وزراء من حكومته.

لكن براون رد خلال مؤتمر صحافي بقوله "لن أستقيل من الحكومة،" مع إقراره بأن حزب العمال تعرض لهزيمة مؤلمة في الانتخابات المحلية والأوروبية.
XS
SM
MD
LG