Accessibility links

إسرائيل تنتقد عجز الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن رقابة البرنامجين النوويين لإيران وسوريا


انتقدت إسرائيل ما وصفته بعجز الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن ممارسة رقابة فاعلة على البرنامجين النوويين لإيران وسوريا.

وأورد بيان للجنة الإسرائيلية للطاقة النووية أن التقرير الأخير للوكالة الدولية للطاقة الذرية يثبت أن المجتمع الدولي وإسرائيل لا يمكنهما الوثوق بالوكالة الذرية في موضوع إيران. وفي هذه الظروف، على المجتمع الدولي أن يتخذ فورا تدابير حازمة لضمان عدم تمكن إيران من إنتاج أسلحة نووية.

وأكدت اللجنة الإسرائيلية أن العجز الذي يظهره المجتمع الدولي حاليا يتيح لدول مثل كوريا الشمالية إلا تأبه لتحذيراته، وإيران تأخذ عبرا من هذه السياسة.

وعلى صعيد سوريا، شددت اللجنة على أن تقرير الوكالة الذرية يعزز الشكوك في أن سوريا تحاول إخفاء الأدلة على أنشطتها النووية السرية التي تمت في موقع دير الزور في شرق هذا البلد.

من جانبها ردت إيران على التقرير الجديد للوكالة الدولية للطاقة الذرية بالقول، إن التقرير أوضح مرة أخرى انه لا يوجد دليل على أي تحويل للمواد النووية أو السعي وراء أهداف عسكرية. وقال علي أصغر سلطانية سفير إيران لدى الوكالة إن الوكالة لا تستطيع القيام بعملِها الإشرافي.

وتستعد الوكالة لتوزع على الدول الأعضاء فيها تقريرَها الأخير حول التحقيقات المتصلة بهذين البلدين.
XS
SM
MD
LG