Accessibility links

logo-print

مهاجمان يستقلان دراجة نارية في باكستان يقتلان شقيقين ينتميان إلى الطائفة الشيعية


قتل شيعيان الأحد بأيدي مهاجمين كانا يستقلان دراجة نارية في سوق بمنطقة شمال غرب باكستان التي تهزها بانتظام أعمال عنف طائفية.

وأوضح مسؤول أمني محلي أن القتيلين شقيقان "ينتميان إلى الطائفة الشيعية" مضيفا أن المهاجمين تمكنا من الفرار.

وبعد ساعات من الحادث ألقى رجل قنبلة يدوية على متجر قريب من مسجد تابع للسنة مما أدى إلى إصابة أربعة أشخاص، بحسب مصدر طبي محلي. وأدى تصاعد التوتر إلى إغلاق المتاجر المجاورة، بحسب سكان المنطقة.

ويشهد إقليم ديرا إسماعيل خان المجاور للمناطق القبلية غير المستقرة في شمال غرب باكستان، بانتظام مواجهات بين الأغلبية السنية والأقلية الشيعية المحليتين.

ويشكل الشيعة 20 بالمئة من سكان باكستان الـ160 مليونا ويشكل السنة أغلبية بينهم. ومع أن الطائفتين تتعايشان إجمالا بلا صدامات إلا أن حوادث العنف الطائفي خلفت نحو أربعة آلاف قتيل في باكستان منذ نهاية ثمانينات القرن الماضي.
XS
SM
MD
LG