Accessibility links

logo-print

بنيامين نتانياهو يعلن أن حكومته تسعى لتحقيق السلام مع الفلسطينيين والدول العربية


أعرب بنيامين نتانياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي عن رغبته في التوصل إلى أقصى قدر من التفاهم مع الولايات المتحدة فيما يتعلق بعملية السلام.

وقال خلال الاجتماع الأسبوعي لحكومته: "يجب أن يعلم الجميع أننا نسعى لتحقيق السلام مع الفلسطينيين والدول العربية، مع حرصنا في الوقت ذاته على التوصل إلى أقصى قدر من التفاهم مع الولايات المتحدة وأصدقائنا الآخرين في الخارج. وأنا أرغب في تحقيق سلام مستقر يستند إلى أسس صلبة تضمن أمن دولة إسرائيل ومواطنيها. وسوف ألقي الأسبوع المقبل خطابا مهما أعرض فيه على المواطنين الإسرائيليين المبادئ التي نلتزم بها لتحقيق السلام والأمن."

باراك يدعو إلى عدم التفريط في العلاقات مع واشنطن

ودعا زعيم حزب العمل ووزير الدفاع إيهود باراك إلى عدم التفريط في العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة: "هناك اختلافات في وجهات النظر بيننا وبين الولايات المتحدة حول مسائل معينة، وهناك مسائل أخرى نتفق بشأنها. وبصفة عامة هناك أساس متين للعلاقات بين بلدينا، وينبغي علينا ألا نخسره. ونحن في حزب العمل نعتقد أنه ينبغي على إسرائيل أن ترحب برؤية الرئيس أوباما بشأن التوصل إلى اتفاقية لتحقيق سلام إقليمي شامل. وعليها أن تعلن أن الحكومة الإسرائيلية ملتزمة بجميع الاتفاقيات التي وقعت عليها الحكومات السابقة. ومن بين هذه الاتفاقيات خريطة الطريق التي يتمثل هدفها في التوصل إلى حل الدولتين. وأعتقد أن هذا الموقف سيعيد مسألة المستوطنات إلى حجمها الحقيقي، ويتيح بدء حوار سلمي بشأن الطريق الذي سنمضي فيه."

ميتشل يصل الاثنين إلى إسرائيل والضفة

من ناحية أخرى يصل مبعوث الرئيس أوباما للشرق الأوسط جورج ميتشل إلى إسرائيل والضفة الغربية الاثنين. وقال مسؤولون غربيون وإسرائيليون إن البيت الأبيض يعكف على صياغة خطة جديدة لإحياء عملية السلام قد يتم إعلانها في أوائل الشهر المقبل.
XS
SM
MD
LG