Accessibility links

القوات الأميركية تنفي عزمها تسليم معسكري كالسو وسكانيا في بابل


تباينت تصريحات مسؤولي مجلس المحافظة والقنصلية الأميركية في بابل حيال المواقع التي تنوي القوات الأميركية تسليمها للجانب العراقي.

وأكد عضو مجلس المحافظة نعمة البكري في حديث لمراسل "راديو سوا" اتفاق الحكومة المحلية في بابل مع القنصلية الأميركية لإخلاء أغلب المواقع التي تشغلها قواتها وفريق إعادة الإعمار الأميركي خارج وداخل مركز المدينة نهاية هذا العام ومنها قاعدة كالسو بمعداتها والفندق السياحي.

بالمقابل، نفى رئيس فريق إعادة الإعمار الأميركي كنث هيلاس في مؤتمر صحفي عقده في مبنى القنصلية في مدينة الحلة يوم أمس السبت إحداث تغيير كبير على المعسكرين الأميركيين كالسو وسكانيا واللذين يقعان خارج مركز مدينة الحلة.

وأكد هيلاس أن القنصلية الأميركية ستسلم مبنى الفندق الذي تشغله حاليا والواقع داخل مركز المدينة إلى السلطات العراقية نهاية العام الحالي دون خروج القوات من المدينة.

يذكر أن السفير الأميركي في العراق كريستوفر هيل كان قد أكد أثناء زيارته إلى مدينة الحلة الأسبوع الماضي التزام الولايات المتحدة الأميركية ببنود الاتفاقية الأمنية العراقية الأميركية حرفيا.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بابل حسين العباسي:
XS
SM
MD
LG