Accessibility links

قرويون يهاجمون متشددي طالبان بعد تفجير مسجد في باكستان


قال مسؤول حكومي بارز وسكان يوم الأحد إن قرويين في شمال غرب باكستان هاجموا متشددي طالبان وقتلوا سبعة منهم انتقاما للهجوم بقنبلة على مسجد أسفر عن قتل 40 شخصا على الأقل.

وهذه احدث واقعة من سلسلة وقائع تحول البعض ضد طالبان في الأسابيع الأخيرة ومحاولة إرغامهم على الابتعاد عن مناطقهم مما سيشجع الحكومة الباكستانية التي تحتاج دعما شعبيا لهزيمة المتشددين.

ويقاتل الجيش الباكستاني طالبان في وادي سوات شمال غربي العاصمة منذ أكثر من شهر بعد أن انتهز المتشددون فرصة اتفاق للسلام لاكتساب أراض جديدة.

ويتمتع هجوم الجيش بدعم شعبي واسع مع أن كثيرا من الباكستانيين يتخذون موقفا غامضا من طالبان ويشعرون بالقلق من التحالف الوثيق بين الحكومة والولايات المتحدة.

وشن متشددو طالبان أيضا سلسلة من هجمات القنابل ردا على الهجوم العسكري ويشتبه في أنهم يقفون وراء الهجوم الانتحاري على مسجد في إقليم دير العليا قرب سوات الذي أدى إلى قتل حوالي 40 شخصا.

وقال المسؤول الحكومي البارز في المنطقة إنه بعد التفجير قام القرويون الغاضبون بتشكيل ميليشيا عرفت باسم (لاشكر) من نحو 500 رجل لطرد المتشددين من المنطقة.

وقال المدير الحكومي عطيف الرحمن لرويترز هاتفيا "إنهم يقفون ضد المتشددين بأنفسهم لأنهم اعتبروهم مثيرين للمتاعب."

وكانت الولايات المتحدة المنزعجة من احتمال انزلاق باكستان نحو الفوضى انتقدت اتفاق السلام في فبراير/ شباط مع طالبان في وادي سوات السياحي سابقا بوصفه إذعانا للمتشددين.

وقال احد سكان دير العليا إن الميليشيات هدمت منازل من المعروف إن عناصر من طالبان تقيم فيها.

ويقول الجيش انه قضى على "المقاومة المنظمة" في سوات وسيقوم بتنفيذ عمليات على "نطاق محدود" لتدمير مخابئ المتشددين ودفع زعمائهم للاستسلام.

ويقول الجيش إن الميليشيات القروية طردت طالبان من ثلاث قرى وحاصرت مجموعة من المتشددين.

وفي تطور منفصل قال مسؤولو الشرطة والمخابرات انه تم إلقاء القبض على أنوار الحق مجاهد احد قادة طالبان العسكريين في مدينة بيشاور الشمالية الغربية في الأسبوع الماضي.

وترفض باكستان شكاوى أميركية وأفغانية بان طالبان الأفغانية تنشط على الجانب الباكستاني من الحدود لكنها تقول إن بعض أعضاء طالبان الأفغانية تسللوا عبرها.

وتعتبر مناطق طالبان الأفغانية وطالبان الباكستانية متحالفة لكن طالبان الأفغانية تميل إلى معارضة خوض القتال ضد قوات الأمن الباكستانية قائلة انه ينبغي التركيز على طرد القوات الأجنبية من أفغانستان.
XS
SM
MD
LG