Accessibility links

واشنطن تبدي قلقا شديدا بعد الحكم بالسجن على الصحافيتين الأميركيتين المحتجزتين في كوريا الشمالية


أعربت الولايات المتحدة اليوم الاثنين عن قلقها الشديد بعد الحكم الذي أصدرته كوريا الشمالية على صحافيتين أميركيتين بالسجن 12 عاما بسبب دخولهما إلى البلاد بطريقة غير شرعية.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية يان كيلي إن الولايات المتحدة "قلقة جدا" بعد الحكم الذي صدر على الصحافيتين الأميركيتين المحتجزتين في كوريا الشمالية.

وتابع كيلي في بيان تم توزيعه على الصحافيين قائلا "نحن قلقون جدا من الحكم الذي أصدرته سلطات كوريا الشمالية على الصحافيتين والمواطنتين الأميركيتين وسنسعى لإطلاق سراحهما بكل القنوات الممكنة."

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت في وقت سابق من اليوم أن حكما بالسجن 12 عاما مع الأشغال الشاقة قد صدر على الصحافيتين الأميركيتين المحتجزتين لديها بتهمة "الدخول بطريقة غير شرعية" إلى البلاد.

وقالت الوكالة الرسمية في كوريا الشمالية إن "المحاكمة التي أجريت لصحافيتين أكدت حدوث جريمة خطيرة تم ارتكابها من جانبهما حيال الشعب الكوري بعبورهما الحدود بطريقة غير مشروعة."

وبعد جلسات استمرت خمسة أيام، حكمت المحكمة على "كل من الصحافيتين بإخضاعها لإعادة تأهيل عن طريق العمل 12 عاما."

XS
SM
MD
LG