Accessibility links

logo-print

جورج ميتشل يؤكد ضرورة بناء مؤسسات فلسطينية قادرة على الحكم ودولة قابلة للحياة


صرح المبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل الاثنين في أوسلو بأن بلاده تبذل كل ما بوسعها من أجل التوصل إلى إقامة دولة فلسطينية، وأكد أنه "من المهم أن نبني مؤسسات وقدرة على الحكم تتيح أن تقوم سريعا دولة فلسطينية مستقلة وقابلة للحياة."

وقال ميتشل في مستهل اجتماع للجنة المختصة بالجهات المانحة للفلسطينيين في العاصمة النرويجية إن "الأمر الأول هو بكل تأكيد الغرض من هذا اللقاء ويتمثل في تقديم دعم للسلطة الفلسطينية."

ميتشل سيقوم بجولة أخرى في الشرق الأوسط

وسيقوم السناتور الأميركي السابق الذي يعتبر من مهندسي السلام في إيرلندا الشمالية هذا الأسبوع بجولة في الشرق الأوسط ستكون الرابعة له منذ توليه مهامه في يناير/كانون الثاني من أجل السعي إلى إعادة إطلاق عملية السلام التي تراوح مكانها.

وأضاف ميتشل أن الرئيس باراك أوباما "أعلن بوضوح في المجالس الخاصة والعامة أن الولايات المتحدة تعتبر أن حل الدولتين هو الحل السياسي الوحيد القابل للحياة."

وأوضح أن "ذلك في أعلى سلم أولوياتنا والسبيل الذي سنسلكه بأكبر عزم ممكن."

تطبيع بين إسرائيل والدول العربية

وأكد ميتشل أن أوباما "أعطاني تعليمات ببذل كل الجهود سعيا لتوفير الظروف التي تمكن الأطراف من البدء فورا بالمحادثات" بغية التوصل إلى "سلام شامل" وتطبيع بين إسرائيل والدول العربية.

ويرمي اجتماع المانحين إلى استعراض الصعوبات المالية الخطيرة التي تعاني منها السلطة الفلسطينية.

وقد حصل الفلسطينيون الذين يعتمدون بشكل كبير على المساعدة الدولية، على وعود بتقديم هبات بقيمة تقارب 12 مليار دولار أثناء مؤتمرين دوليين عقدا في باريس في 2007 وفي شرم الشيخ بمصر في مارس/آذار 2008. لكن هذه الوعود تأخر تنفيذها حتى الآن بسبب الجمود السياسي في الشرق الأوسط.
XS
SM
MD
LG